نظم مركز الدراسات الاستراتيجية بمعهد الدراسات الدبلوماسية حلقة نقـــاش بعنوان:" التخطيط الاستراتيجي وإيران "، وذلك يوم الثلاثاء 8 جمادى الآخرة 1435هـ الموافق 8 إبريل 2014 في مقر المعهد بمدينة الرياض.
 
   وتحدث في الحلقة  البروفيسور/ مروان الإسطنبولي، الخبير في التخطيط الاستراتيجي، وحضـــر الحلقة مدير عــام معهد الدراسات الدبلوماسية الدكتور/عبدالكريم بن حمود الدخيــل و الذي رحب بالحضور، كما حضر حلقة النقاش عدد من أعضاء هيئة التدريس بجامعة الملك سعود ومعهد الدراسات  الدبلوماسية ووزارة الخارجية وعدد من الجهات الحكومية، وأدار حلقة النقاش الدكتور/ عبدالله بن جبر العتيبي مستشار مركز الدراسات الأوروبية بالمعهد .
 
 وركزت حلقة النقاش على محاور إعداد الاستراتيجية الدولية في أربع مراحل هي: التشخيص الاستراتيجي؛ ثم بناء الاستراتيجية كرؤية ومهام؛ ثم التنفيذ والمتابعة، وأخيرا التقويم .
 
فإيران استراتيجيا تسعى للتوسع ومد النفوذ وتوظيف اليآت طائفية واقتصادية وعسكرية، وفي مجملها استراتيجية تهدد دول مجلس التعاون وخلق الأزمات وعدم الاستقرار في المنطقة.
كما تناولت الحلقة دور دول مجلس التعاون في تحقيق الاستقرار والحفاظ على أمن المنطقة، عبر تعزيز العمل الجماعي الخليجي.
 
وتأتي حلقة النقاش هذه ضمن أنشطة المعهد في تنظيم الندوات وورش العمل وحلقات النقاش لتتبع التطــورات الاقليمية والدولية.