نظم مركز الدراسات الأمريكية بمعهد الدراسات الدبلوماسية حلقة نقاش بعنوان "الواقع الفوضوي: خطة الولايات المتحدة الامريكية لمنطقة الخليج والحرب في سوريا والعراق " ، الخميس 9 ربيع الاخر  1436هـ الموافق 29 يناير 2015م في مقر المعهد بمدينة الرياض. 

 وتحدث في الحلقة  البروفسور/ ديفيد روش، أستاذ العلوم السياسية بمركز الشرق الأدنى وجنوب آسيا للدراسات الاستراتيجية جامعة الدفاع الوطنية في الولايات المتحدة الأمريكية ، كما حضر الحلقة مدير عــام معهد الدراسات الدبلوماسية الدكتور/عبدالكريم بن حمود الدخيــل و الذي رحب بالحضور، كما حضر حلقة النقاش عدد من أعضاء هيئة التدريس بمعهد الدراسات  الدبلوماسية، وجامعة الملك سعود ومختصين من وزارة الخارجية وعدد من الجهات الحكومية ذات العلاقة، ولقد أدار حلقة النقاش الدكتور/صالح بن عبدالله الراجحي المشرف على مركز الدراسات الأمريكية بالمعهد.

 وركزت حلقة النقاش على طبيعة السياسة الأمريكية في الشرق الأوسط والتي تنطلق من مرتكزات المصالح الأمريكية في المنطقة والمتصلة بأمن الطاقة، وضمان حرية الملاحة، ومنع انتشار أسلحة الدمار الشامل، ومواجهة التطرف والجماعات الإرهابية.

وتطرقت الحلقة إلى أن إدارة الرئيس أوباما سعت لانتهاج سياسة أقل تدخليه عسكريا في المنطقة والانسحاب من العراق وافغانستان، وتسعى إدارة أوباما لحل مشاكل المنطقة عبر الوسائل الدبلوماسية سواء حل الصراع العربي - الإسرائيلي أو أزمة الملف النووي الإيراني.

وتطرقت حلقة النقاش لأهم المستجدات والتحديات التي تواجه السياسة الأمريكية في المنطقة وخاصة داعش والجماعات المتطرفة واستعادة الاستقرار للعراق ودعم الحكومة العراقية والتشجيع على المصالحة الوطنية، وفي الجانب الاخر العمل على إيجاد حل سياسي للأزمة السورية .

وتأتي حلقة النقاش هذه ضمن أنشطة المعهد في تنظيم الندوات وورش العمل وحلقات النقاش لتتبع التطــورات الاقليمية والدولية.
US-DR-D-ids (1).jpg
US-DR-D-ids (2).jpg
US-DR-D-ids (3).jpg
US-DR-D-ids (4).jpg